السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اخي في الله اخيتي في الله انت غير مسجل معنا
نرجو منك التسجيل كي تفيدنا ونفيدك
وتذكر دائما قول الله تعالي *=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*
جزاكم الله خيرا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
اذكار الصباح :الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولايحيطون بشئ من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤوده حفظهما وهو العلي العظيم - صدق الله العظيم- البقرة:255 (مرة واحدة)  .......        اللهم بك أصبحنا و بك أمسينا وبك نحيا و بك نموت وإليك النشور  (  مرة واحدة)........اصبحنا وأصبح الملك لله والحمد لله لا إله إلا الله وحده لاشريك له. لهالملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير..........رب أسألك خير ما في هذا اليوم وخير مابعده وأعوذ بك من شر ما في هذا اليوم وشر ما بعده. رب أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر رب أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر  (مرة واحدة ‎) .......  اللهم أنت ربي, لا إله إلا أنت , خلقتني وأنا عبدك, وأنا على عهدك ووعدك ماستطعت, أعوذ بك من شر ما صنعت, أبوء لك بنعمتك علي و أبوء بذنبي فاغفرلي, فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت (      مرة واحدة-من قاله في الصباح ومات قبل المساء دخل الجنة ‎........        بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شئ في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم (ثلاث مرات     لم يضره شئ في ذلك   -      لم يضره شئ في ذلك اليوم - وفي رواية لم تصبه فجأة بلاء ‎.................... اللهم إني اسألك العافية في الدنيا والآخرة. اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي, اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي,اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي(مرة واحدة)-من قالها يحفظه الله من جميع الجهات ‎........ اللهم إني أصبحت أشهدك وأشهد حملة عرشك و ملائكتك وجميع خلقك أنك انت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك و أن محمداً عبدك ورسولك(أربع مرات)-من قالها في الصباح أو المساء أعتقه الله من النار........     -كفيه من كل شئ ‎ قل هو الله أحد - قل أعوذ برب الفلق - قل أعوذ برب الناس( ثلاث مرات)    .....      لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربك الشيطان ‎
 اذكار المساء: الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشئ من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤوده حفظهما وهو العلي العظيم - صدق الله العظيم- البقرة:255 (مرة واحدة)-لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربك الشيطان.............قل هو الله أحد - قل أعوذ برب الفلق - قل أعوذ برب الناس (ثلاث مرات)- تكفيه من كل شئ........... اللهم بك أمسينا و بك أصبحنا وبك نحيا و بك نموت وإليك المصير(مره واحده)................ أمسينا و أمسى الملك لله والحمد لله لا إله إلا الله وحده لاشريك له. له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير.رب أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر رب أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر(مرة واحدة ‎).............. اللهم أنت ربي, لا إله إلا أنت , خلقتني وأنا عبدك, وأنا على عهدك ووعدك ماستطعت, أعوذ بك من شر ما صنعت, أبوء لك بنعمتك علي و أبوء بذنبي فاغفر لي, فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت(مره واحده)-من قاله في المساء ومات قبل الصباح دخل الجنة ‎...............بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شئ في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم(ثلاث مرات)-لم يضره شئ في تلك الليلة - وفي رواية لم تصبه فجأة بلاء ‎................ اللهم إني اسألك العافية في الدنيا والآخرة. اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي, اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي, اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي(مره واحده)-من قالها يحفظه الله من جميع الجهات ‎.............اللهم إني أصبحت أشهدك وأشهد حملة عرشك و ملائكتك وجميع خلقك أنك انت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك و أن محمداً عبدك ورسولك(أربع ورات)-من قالها في الصباح أو المساء أعتقه الله من النار ‎...........أعوذ بكلمات الله التامات من شر ماخلق(ثلاث مرات)- لم يضره شئ في تلك الليلة.........لا اله الا الله وحده لا شريك له,له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم سبحان الله وبحمده والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر.........اللهم انى اسلمت نفسى اليك وألجات ظهرى اليك رهبه منك ورغبه البيك لا ملجأ منك الا اليك .اللهم انت الحى الذى لا يموت والجن والانس يموتون .اللهم ان امت نفسى فارحمها وان ارسلتها فأفحظها بما تحفظ به عبادك الصالحين

 

 معا لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو عبدالرحمن
مدير المنتدي
مدير المنتدي
ابو عبدالرحمن

الدولة : مصر
ذكر
عدد الرسائل : 3060
العمر : 35
المزاج : الحمد لله
العمل/الترفيه : مدرس رياضيات
مدي التفاعل :
معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Left_bar_bleue100 / 100100 / 100معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Right_bar_bleue

تاريخ التسجيل : 27/08/2008
نقاط : 2244
لا شيء

معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Empty
مُساهمةموضوع: معا لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب   معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Icon_minitimeالأحد يوليو 25, 2010 9:41 am

معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Bes-ramadan


معا لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب





معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Wrd30rs2

على مشارف رمضان تهب نسمات الجنة



تحرك قلوباً مشتآآآآآآآآآآآقة إليها


وتنبه قلوباً غاآآآآآآآآآآآآفلة عنها


تفتح عين بصيرتهآآآآآآآآآآآآآآآآآ


ميلاد جديد لنفوس مكدودة متعبة تاقت للقرب من ربها


أوشكت على الاحتضار تحت وطأة هموم الدنيا وابتلاءاتها


شمس تشرق على تائه في ظلمات الصحراء


فيبصر طريقه ويضبط بوصلة حياته


فطوبى لعبد جعل من رمضان مطيه إلى رحمة الله جل وعلا ولفضله


طوبى لعبد قال على مشارفه عجلت إليك رب لترضى (قولا وعملا)




عجلت إليك ربي لترضى



فلن يشغلني عنك شاغل
عجلت إليك ربي لترضى
فلن أعتذر عن لقائك بعذر
عجلت إليك ربي لترضى
فلن يعظم في عيني عن حقك أي واجب
عجلت إليك ربي شوقاً إليك
وتوقيراً لجلالك
ومهابة لعظمتك التي يتلاشى جوارها كل شئ
ولا يجوز إزاءها انتظار أي شئ






رمضان فرصة الزمان ..





هكذا ينبغي أن يعتقد المسلم، وهكذا كان يعتقد سلفنا الصالح رضوان الله عليهم، فلم يكن رمضان
بالنسبة لهم مجرد شهر من الشهور، بل كان له في قلوبهم مكانة خاصة ظهرت
واضحة من خلال استعدادهم له واحتفائهم به ودعائهم وتضرعهم إلى الله تعالى
أن يبلغهم إياه لما يعلمون من فضيلته وعظم منزلته عند الله عز وجل .


هتفت القلوب وتاقت الانفس


ان نسير على دربهم ولكن ما الحيلة ؟



الحيلة ... يسيرة نتعلم من سيرهم وعلى دربهم نمضي





هكذا كانوا وعلى نهجهم فلنكن




حال الصالحين في رمضان ؟






كان منهم القائم القانت في محرابه



{يَحْذَرُ الْآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ}
[ الزمر: 9]
ويخشى عذابه .



ومنهم من قد حبس نفسه على طاعة الله تعالى وذكره, وتجرد من الدنيا, وقطع عن
نفسه كل العلائق, وعكف بقلبه وقالبه على ربّه وما يقرب منه, فما بقي في
قلبه غير الله تعالى, وليس له هم إلّا مرضاته, يتمثل قول داوود الطائي رحمه
الله حينما كان يناجي ربّه في ليله فيقول :



" همك عطل علي الهموم, وخالف بيني وبين السهاد, وشوقي إليك أوبق مني اللذات, وحال بيني وبين الشهوات ".
( لطائف المعارف 348 ).





هذا حال الصائمين القائمين, عرفتهم المساجد والخلوات, يطيلون القيام, ويتلون القرآن ويلحون في الدعاء, ويعلنون الإنابة, ويناجون الرحمن, بينما كان غيرهم في مجالس الزور مجتمعين على عرض الشيطان, وبرامج الفساق .










لماذا يعملون ؟






ماذا دها الصالحين ؟

وما الذي دعاهم إلى طول التهجد, ومكابدة السهر والنصب ؟

إنّهم يلتمسون ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر.




فلو نطقت المساجد لقالت : " يا ليلة القدر للعابدين اشهدي , يا أقدام القانتين اركعي لربك واسجدي , يا ألسنة السائلين جدي في المسألة واجتهدي ".

( اللطائف 349 ).




ها هو ذا رمضان
يمضي, وقد شهدت لياليه أنين المذنبين, وقصص التائبين, وعبرات الخاشعين
وأخبار المنقطعين. وشهدت أسحاره استغفار المستغفرين, وشهد نهاره صوم
الصائمين وتلاوة القارئين, وكرم المنفقين .





إنّهم يرجون عفو الله, علموا أنّه عفو كريم يحب العفو فسألوه أن يعفو عنهم .

لما عرف العارفون جلاله خضعوا, ولمّا سمع المذنبون بعفوه طعموا, ما ثم إلّا عفو الله أو النّار .

لولا طمع المذنبين في العفو لاحترقت قلوبهم باليأس من الرحمة, ولكن إذا ذكرت عفو الله استروحت إلى برد عفو .

كان أحد الصالحين يدعو قائلاً :
" جرمي عظيم, وعفوك كبير, فاجمع بين جرمي وعفوك يا كريم ".
( اللطائف 370 ).

هذا دعاء الصالحين, وهكذا قضوا رمضان, فلهم الحق أن يبكوا في ختامه, لما له
من لذة في قلوبهم, ومع ذلك فهم وجلون من ربهم, خائفون من الرد وعدم
القبول, يعلمون أنّ المعول عليه القبول لا الإجتهاد, وأن الإعتبار بصلاح
القلوب لا بعمل الأبدان .









كم من قائم محروم " ومن نائم مرحوم "





هذا نام وقلبه ذاكر, وذاك قام وقلبه فاجر

لكن العبد مأمور بالسعي في اكتساب الخيرات, والإجتهاد في الصالحات, مع
سؤال الله القبول, والإشتغال بما يصلح القلوب, وهذا دأب الصالحين.





كانوا يقولون....

قال يحيى بن أبي كثير:" كان من دعائهم :
(( اللهم سلمني إلى رمضان, وسلم لي رمضان, وتسلمه منّي متقبلاً )) "
(حلية الأولياء 3 / 69 ).



وقال ابن دينار:











" الخوف على العمل أن لا يتقبل أشد من العمل ".
( الحلية 2 / 387 ).



وعنهم قالوا




وقال عبد العزيز بن أبي رواد :

" أدركتهم يجتهدون في العمل الصالح فإذا فعلوه, وقع عليهم الهم أيقبل منهم أم لا ".
( اللطائف 375 ).





وعنهم سنحكي









ففى ثنايا قصص الصالحين مع رمضان ما يشحذ الهمم لنصل إلى أعلى القمم










معا لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب










والقلب يهتف





اللهم بلغنا رمضان


اللهم أجعلنا فيه وبعده وإلى أن نلقاك كما تحب وترضى




اللهم آمين









إضاءة



نأمل أن تحتوى كل مشاركة على (مواقف أو اقوال أو افعال )


أحد السلف الصالح عليهم رضوان الله فى استعداده واستقباله
و حاله فى رمضان حتى تسهل علينا جميعا المتابعة
إن شاء الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alrahma.ahlamountada.com
ابو عبدالرحمن
مدير المنتدي
مدير المنتدي
ابو عبدالرحمن

الدولة : مصر
ذكر
عدد الرسائل : 3060
العمر : 35
المزاج : الحمد لله
العمل/الترفيه : مدرس رياضيات
مدي التفاعل :
معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Left_bar_bleue100 / 100100 / 100معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Right_bar_bleue

تاريخ التسجيل : 27/08/2008
نقاط : 2244
لا شيء

معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Empty
مُساهمةموضوع: رد: معا لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب   معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Icon_minitimeالأحد يوليو 25, 2010 9:44 am

معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Bes-ramadan



حال السلف مع القرآن




عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { اقرأ علي }
فقلت:
أقرأ عليك وعليك أنزل فقال:
{ إني أحب أن أسمعه من غيري }

قال فقرأت النساء حتى إذا بلغت: فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَـؤُلاء شَهِيداً

[النساء:41]
قال:
{ حسبك }، فالتفت فإذا عيناه تذرفان.



وأخرج البيهقي عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:

لما نزلت: أَفَمِنْ هَذَاالْحَدِيثِ تَعْجَبُونَ (59) وَتَضْحَكُونَ وَلَا تَبْكُونَ [النجم:60،59]

فبكى أهل الصفة حتى جرت دموعهم على خدودهم، فلما سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم

حسهم بكى معهم فبكينا ببكائه.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :







{ لا يلج النار من بكى من خشية الله }







حال السلف مع القرآن


حرص السلف رحمهم الله على الإكثار من تلاوة القرآن في شهر رمضان بين ذلك في سير أعلام النبلاء فمن ذلك


* كان الأسود بن يزيد يختم القرآن في رمضان في كل ليلتين، وكان ينام بين المغرب والعشاء، وكان يختم القرآن في غير رمضان في كل ست ليالٍ




حال السلف مع القرآن





* كان مالك بن أنس إذا دخل رمضان يفر من الحديث ومجالسه أهل العلم ويقبل على تلاوة القرآن من المصحف









حال السلف مع القرآن




* كان سفيان الثوري إذا دخل رمضان ترك جميع العباد وأقبل على قراءة القرآن





حال السلف مع القرآن





* كان الوليد بن عبد الملك يختم في كل ثلاثٍ، وختم في رمضان سبع عشرة ختمه









حال السلف مع القرآن



* كان قتادة يختم القرآن في سبع، وإذا جاء رمضان ختم في كل ثلاثٍ، فإذا جاء العشر ختم كل ليلةٍ








حال السلف مع القرآن




* وقال الربيع بن سليمان: كان الشافعي يختم القرآن في شهر رمضان ستين ختمة وفي كل شهر ثلاثين ختمة








حال السلف مع القرآن



قال ابن رجب الحنبلي : وإنما ورد النهي عن قراءة القرآن في أقل من ثلاث على المداومة على ذلك فأما في الأوقات المفضلة كشهر رمضان خصوصا الليالي التي يطلب فيها ليلة القدر أو في الأماكن المفضلة كمكة لمن دخلها من غير أهلها فيستحب الإكثار فيها من تلاوة القرآن اغتنام للزمان والمكان وهذا قول أحمد وإسحاق وغيرهما من الأمة وعليه يدل عمل غيرهم .( لطائف المعارف)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alrahma.ahlamountada.com
ابو عبدالرحمن
مدير المنتدي
مدير المنتدي
ابو عبدالرحمن

الدولة : مصر
ذكر
عدد الرسائل : 3060
العمر : 35
المزاج : الحمد لله
العمل/الترفيه : مدرس رياضيات
مدي التفاعل :
معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Left_bar_bleue100 / 100100 / 100معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Right_bar_bleue

تاريخ التسجيل : 27/08/2008
نقاط : 2244
لا شيء

معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Empty
مُساهمةموضوع: رد: معا لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب   معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Icon_minitimeالأحد يوليو 25, 2010 9:50 am

معا  لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب Bes-ramadan

حال السلف في قيام الليل


فإن قيام الليل هو دأب الصالحين وتجارة
المؤمنين وعمل الفائزين، ففي الليل يخلو المؤمنون بربهم ويتوجهون إلى
خالقهم وبارئهم فيشكون إليه أحوالهم ويسألونه من فضله فنفوسهم قائمة بين
يدي خالقها عاكفة على مناجاة بارئها،تتنسم من تلك النفحات وتقتبس من أنوار
تلك القربات وترغب وتتضرع إلى عظيم العطايا والهبات

* قال الحسن البصري: لم أجد شيئاً من العبادة أشد من الصلاة في جوف الليل

* قال سعيد بن المسيب رحمه الله : إن الرجل ليصلي بالليل ، فيجعل الله في وجه نورا يحبه عليه كل مسلم ، فيراه من لم يره قط فيقول : إن لأحبُ هذا الرجل .



* قيل للحسن البصري رحمه الله : ما بال المتهجدين بالليل من أحسن الناس وجوها ؟ فقال لأنهم خلو بالرحمن فألبسهم من نوره .


* أخذ الفضيل بن عياض رحمه الله بيد
الحسين بن زياد رحم الله ، فقال له : يا حسين : ينزل الله تعالى كل ليلة
إلى السماء الدنيا فيقول الرب : كذب من أدعى محبتي فإذا جنه الليل نام عني
؟!! أليس كل حبيب يخلو بحبيبه ؟!! ها أنا ذا مطلع على أحبائي إذا جنهم
الليل ،.....، غداً أقر عيون أحبائي في جناتي .


* قال محمد بن المنكدر رحمه الله : كابدت نفسي أربعين عاماً ( أي جاهدتها وأكرهتها على الطاعات ) حتى استقامت لي
* كان ثابت البناني يقول كابدت نفسي على القيام عشرين سنة !! وتلذذت به عشرين سنة .


* قال الفضيل بن عياض رحمه الله تعالى : إذا لم تقدر على قيام الليل وصيام النهار فاعلم أنك محروم مكبل ، كبلتك خطيئتك .


* قال معمر : صلى إلى جنبي سليمان التميمي رحمه الله بعد العشاء الآخرة فسمعته يقرأ في صلاته : {تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} حتى أتى على هذه الآية {فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا }
فجعل يرددها حتى خف أهل المسجد وانصرفوا ، ثم خرجت إلى بيتي ، فما رجعت
إلى المسجد لأؤذن الفجر فإذا سليمان التميمي في مكانه كما تركته البارحة !!
وهو واقف يردد هذه الآية لم يجاوزها {فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا }.

* قالت امرأة مسروق بن الأجدع : والله ما
كان مسروق يصبح من ليلة من الليالي إلا وساقاه منتفختان من طول القيام !!
....، وكان رحمه الله إذا طال عليه الليل وتعب صلى جالساً ولا يترك الصلاة،
وكان إذا فرغ من صلاته يزحف ( أي إلى فراشه ) كما يزحف البعير .


* كان السري السقطي رحمه الله إذا جن عليه الليل وقام يصلي دافع البكاء أول الليل ، ثم دافع ثم دافع ، فإذا غلبه الأمر أخذ في البكاء والنحيب .


* قال رجل لإبراهيم بن أدهم رحمه الله :
إني لا أقدر على قيام الليل فصف لي دواء؟ فقال : لا تعصه بالنهار وهو يقيمك
بين يديه في الليل ، فإن وقوفك بين يديه في الليل من أعظم الشرف، والعاصي
لا يستحق ذلك الشرف .



* قال سفيان الثوري رحمه الله : حرمت قيام الليل خمسة أشهر بسبب ذنب أذنبته .


* قال رجل للحسن البصري رحمه الله : يا أبا سعيد : إني أبيت معافى وأحب قيام الليل ، وأعد طهوري فما بالي لا أقوم ؟!! فقال الحسن : ذنوبــك قيــدتك !!

* وقال رجل للحسن البصري : أعياني قيام الليل ؟ فقال : قيدتك خطاياك .

* قال ابن عمر رضي الله عنهما : أول ما ينقص من العبادة : التهجد بالليل ، ورفع الصوت فيها بالقراءة .

* قال عطاء الخرساني رحمه الله : إن الرجل
إذا قام من الليل متهجداً أًبح فرحاً يجد لذلك فرحاً في قلبه ، وإذا غلبته
عينه فنام عن حزبه ( أي عن قيام الليل ) أصبح حزيناً منكسر القلب ، كأنه
قد فقد شيئاً ، وقد فقد أعظم الأمور له نفعا ( أي قيام الليل ).
























حالهم في قيام الليل

* وقال أبو عثمان النهدي: تضيّفت أبا هريرة سبعاً فكان هو وامرأته وخادمه يقسمون الليل ثلاثاً يصلي هذا ثم يوقظ هذا

حالهم في قيام الليل

* وكان شداد بن أوس إذا أوى إلى فراشه كأنه حبة على مقلى ثم يقول: اللهم إن جهنم لا تدعني أنام فيقوم إلى مصلاه.


حالهم في قيام الليل

* وكان طاوس يثب من على فراشه ثم يتطهر ويستقبل القبلة حتى الصباح ويقول : طيَّر ذكر جهنم نوم العابدين


حالهم في قيام الليل

* عن السائب بن يزيد قال: أمر عمر بن الخطاب رضي الله عنهأبَي بن كعب وتميما الداري رضي الله عنهما أن يقوما للناس في رمضان، فكان القاريء يقرأ بالمئين، حتى كنا نعتمد على العصي من طول القيام، وما كنا ننصرف إلاَّ في فروع الفجر . أخرجه البيهقي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alrahma.ahlamountada.com
 
معا لنروي .. قصص سلفنا مع رمضان الحبيب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: مواسم الطاعات :: يا باغي الخير اقبل-
انتقل الى: