السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اخي في الله اخيتي في الله انت غير مسجل معنا
نرجو منك التسجيل كي تفيدنا ونفيدك
وتذكر دائما قول الله تعالي *=== (( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) ===*
جزاكم الله خيرا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
اذكار الصباح :الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولايحيطون بشئ من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤوده حفظهما وهو العلي العظيم - صدق الله العظيم- البقرة:255 (مرة واحدة)  .......        اللهم بك أصبحنا و بك أمسينا وبك نحيا و بك نموت وإليك النشور  (  مرة واحدة)........اصبحنا وأصبح الملك لله والحمد لله لا إله إلا الله وحده لاشريك له. لهالملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير..........رب أسألك خير ما في هذا اليوم وخير مابعده وأعوذ بك من شر ما في هذا اليوم وشر ما بعده. رب أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر رب أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر  (مرة واحدة ‎) .......  اللهم أنت ربي, لا إله إلا أنت , خلقتني وأنا عبدك, وأنا على عهدك ووعدك ماستطعت, أعوذ بك من شر ما صنعت, أبوء لك بنعمتك علي و أبوء بذنبي فاغفرلي, فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت (      مرة واحدة-من قاله في الصباح ومات قبل المساء دخل الجنة ‎........        بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شئ في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم (ثلاث مرات     لم يضره شئ في ذلك   -      لم يضره شئ في ذلك اليوم - وفي رواية لم تصبه فجأة بلاء ‎.................... اللهم إني اسألك العافية في الدنيا والآخرة. اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي, اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي,اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي(مرة واحدة)-من قالها يحفظه الله من جميع الجهات ‎........ اللهم إني أصبحت أشهدك وأشهد حملة عرشك و ملائكتك وجميع خلقك أنك انت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك و أن محمداً عبدك ورسولك(أربع مرات)-من قالها في الصباح أو المساء أعتقه الله من النار........     -كفيه من كل شئ ‎ قل هو الله أحد - قل أعوذ برب الفلق - قل أعوذ برب الناس( ثلاث مرات)    .....      لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربك الشيطان ‎
 اذكار المساء: الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشئ من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤوده حفظهما وهو العلي العظيم - صدق الله العظيم- البقرة:255 (مرة واحدة)-لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربك الشيطان.............قل هو الله أحد - قل أعوذ برب الفلق - قل أعوذ برب الناس (ثلاث مرات)- تكفيه من كل شئ........... اللهم بك أمسينا و بك أصبحنا وبك نحيا و بك نموت وإليك المصير(مره واحده)................ أمسينا و أمسى الملك لله والحمد لله لا إله إلا الله وحده لاشريك له. له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير.رب أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر رب أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر(مرة واحدة ‎).............. اللهم أنت ربي, لا إله إلا أنت , خلقتني وأنا عبدك, وأنا على عهدك ووعدك ماستطعت, أعوذ بك من شر ما صنعت, أبوء لك بنعمتك علي و أبوء بذنبي فاغفر لي, فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت(مره واحده)-من قاله في المساء ومات قبل الصباح دخل الجنة ‎...............بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شئ في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم(ثلاث مرات)-لم يضره شئ في تلك الليلة - وفي رواية لم تصبه فجأة بلاء ‎................ اللهم إني اسألك العافية في الدنيا والآخرة. اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي, اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي, اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي(مره واحده)-من قالها يحفظه الله من جميع الجهات ‎.............اللهم إني أصبحت أشهدك وأشهد حملة عرشك و ملائكتك وجميع خلقك أنك انت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك و أن محمداً عبدك ورسولك(أربع ورات)-من قالها في الصباح أو المساء أعتقه الله من النار ‎...........أعوذ بكلمات الله التامات من شر ماخلق(ثلاث مرات)- لم يضره شئ في تلك الليلة.........لا اله الا الله وحده لا شريك له,له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم سبحان الله وبحمده والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر.........اللهم انى اسلمت نفسى اليك وألجات ظهرى اليك رهبه منك ورغبه البيك لا ملجأ منك الا اليك .اللهم انت الحى الذى لا يموت والجن والانس يموتون .اللهم ان امت نفسى فارحمها وان ارسلتها فأفحظها بما تحفظ به عبادك الصالحين

 

 رحمة الحبيب صلى الله عليه وسلم بامته

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شريف ابو العلا
عضو نشيط
عضو نشيط
شريف ابو العلا

ذكر
عدد الرسائل : 80
العمر : 50
مدي التفاعل :
رحمة الحبيب صلى الله عليه وسلم بامته Left_bar_bleue25 / 10025 / 100رحمة الحبيب صلى الله عليه وسلم بامته Right_bar_bleue

تاريخ التسجيل : 06/05/2009
نقاط : 168

رحمة الحبيب صلى الله عليه وسلم بامته Empty
مُساهمةموضوع: رحمة الحبيب صلى الله عليه وسلم بامته   رحمة الحبيب صلى الله عليه وسلم بامته Icon_minitimeالإثنين ديسمبر 28, 2009 9:29 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
اخوتى فى الله حياكم الله ايها الوجوه الطيبه المباركه وطبتم وطاب ممشاكم وتبؤاتم من الجنة منزلا وبعد اخوتى فى الله موضوعى عن حب اطهر خلق الله لامته ورحمته صلى الله عليه وسلم لهذه الامه التى بعدت عن نهج وخطى الحبيب صلى الله عليه وسلم الا من رحم ربى
فما أحوج الأمة فى هذه الأيام أن تفيق من جديد إلى القدوة الطيبة وإلى المثل الأعلى: محمد بن عبد الله فى عصر قلت فيه القدوة من ناحية وقٌدم فيه التافهون والساقطون ليكونوا قدوة من ناحية أخرى ولقد وصف المصطفى هذا الزمن وصفا دقيقا محكماً كما فى الحديث الصحيح الذى رواه أحمد والحاكم وصححه شيخنا الألبانى من حديث أبى هريرة قال :" سيأتى على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين وينطق فيها الرويبضة.." قيل من الرويبضة يا رسول الله؟ قال:" الرجل التافه يتكلم فى أمر العامة بل لا والله لم يعد التافهون يتكلمون الآن فى أمر العوام بل تجرأ وتطاول التافهون اليوم على أمر الدين والإسلام...
فحبيبنا وقدوتنا وقرة اعيننا صلى الله عليه وسلم زكاه رب الارض والسماء فى بصره فقال سبحانه: مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَى وزكاه فى فؤاده فقال سبحانه: مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَى وزكاه فى صدقه فقال سبحانه وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى وزكاه فى علمه فقال سبحانه: عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَى وزكاه فى حلمه فقال سبحانه لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ ( وزكاه فى ذكره فقال سبحانه: أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ وزكاه فى طهره فقال سبحانه: وَوَضَعْنَا عَنكَ وِزْرَكَ وزكاه كله فقال سبحانه: وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ
فتعال معى حبيبى فى الله لنقضى ليله مع اطهر خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم نتحدث عن الرحمة المهداة صلى الله عليه وسلم
وسوف نتحدث اخوانى فى الله عن جانب الرحمة فى حياة النبى صلى الله عليه وسلم فى الجوانب الاتيه
1- رحمة النبى بامته
روى مسلم فى صحيحه من حديث أبى هريرة أنه قيل للنبى : ادع على المشركين.... قال المصطفى :" أنى لم أبعث لعانا وإنما بعثت رحمة. ­­
روى البخارى ومسلم من حديث عبد الله بن عمرو أن النبى قرأ يوما قول الله تعالى فى إبراهيم: رَبِّ إِنَّهُنَّ أَضْلَلْنَ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ فَمَن تَبِعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي وَمَنْ عَصَانِي فَإِنَّكَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (36) سورة إبراهيم
وقرأ قول الله فى عيسى: إِن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (118) سورة المائدة فبكى الحبيب المصطفى ورفع يديه إلى السماء فسمع الله بكاءه وعلم الله ما جال فى صدره، والله يعلم ما كان وما هو كائن وما سوف يكون فقال الله لجبريل عليه السلام : يا جبريل سل محمداً ما الذى يبكيك؟ وهو أعلم فنزل جبريل فسأل المصطفى فقال الحبيب:" أمتى أمتى يا جبريل.." فصعد جبريل إلى السماء وقال لرب العزة: يبكى محمد على أمته فأمر الله جبريل مرة ثانية وقال له: يا جبريل أنزل لمحمد وقل له: إنا سنرضيك فى أمتك ولا نسوؤك
حبيبى يا رسول الله شغلك امر امتك فى حياتك وفى مماتك صلى الله عليك يا حبيبى وحبيب رب الارض والسماء
وأنظر إلى رحمة النبى بهذه الأمة: " لكل نبى دعوة مستجابة فتعجل كل نبى بدعوته إلا أنا فقد اختبأت دعوتى شفاعة لأمتى يوم القيامة".
اللهم لا تحرمنا شفاعة حبيبك المصطفى
أختم هذه الفقرة فى رحمة النبى بأمته بحديث رقراق رواه البخارى ومسلم من حديث أبى سعيد الخدرى أن النبى قال: ينادى على آدم ويقال له: يا آدم .. فيقول له آدم: لبيك يا رب وسعديك والخير بين يديك فيقول الله لآدم: أخرج بعث النار من ذريتك فيقول آدم: وما بعث النار يارب فيقول الله: من كل ألف تسعمائة وتسعة وتسعون إلى النار".
اللهم سلم سلم... يقول المصطفى :" فحينئذ يشيب الصغير وتضع كل ذات حمل حملها {يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُم بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ } (2) سورة الحـج فشق ذلك على أصحاب النبى وقالوا: يا رسول الله فمن ينجو وأينا ذلك الواحد فقال المصطفى:" أبشروا فمن يأجوج ومأجوج تسعمائة وتسعة وتسعون ومنكم واحد..." فكبر أصحاب النبى فقال المصطفى:" والذى نفسى بيده إنى لأرجو أن تكونوا ثلث أهل الجنة" فكبر اصحاب المصطفى فقال فى الثالثة- ويا لها والله من كرامة- قال:" إنى لأرجو أن تكونوا نصف أهل الجنة"([1][7]) . وأمة النبى أمة من بين سبعين أمة... أنتم موفون سبعين أمة أنتم خيرها وأكرمها على الله تعالى... هذه الأمة من بين هذه الأمم تشغل نصف أهل الجنة
سَابِقُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاء وَالْأَرْضِ أُعِدَّتْ لِلَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (21) سورة الحديد ولكن هذه رحمة النبى بالأمة، وبكل أسف فهذه هى رحمة النبى بالأمة لم يعد كثير من أفرادها يعلم قدر رسول الله ، فإن جل الأمة الآن يردد أنه يحب النبى ويزعم أنه يتبع النبى فى الوقت الذى نحت فيه الأمة شريعة النبى وأخرت فيه سنة النبى وحكمت فى الأعراض والدماء والفروج القوانين الواضعية الفاجرة الجائرة فى الوقت الذى تتغنى فيه فى يوم من أيام شهر ربيع فى كل عام تتغنى فيه الأمة بحب نبيها وهذا والله حب كاذب قال تعالى: قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيم
فاين اخى واختى من حب الله يرحمكما الله فوالله ان المحب لمن يحب مطيع





يقول المصطفى :" أنا فرطكم على الحوض من مر على شرب، ومن شرب لا يظمأ أبداً، وليردن على الحوض أقوام أعرفهم ويعرفوننى ثم يحال بينى وبينهم فأقول: أنهم من أمتى إنهم من أمتى فيقال لى: إنك لا تدرى ما احدثوا بعدك فأقول: سحقا سحقا لمن غير بعدى"
هذه هى رحمة النبى بالأمة فهل لهذه الأمة أن تنحى شريعة النبى وهل لهذه الأمة أن تخالف هدى النبى لو عرفت الأمة قدر الحبيب النبى لا تبعت أمره ولا جتنبت نهيه ولوقفت عند حدوده، لتعلم يقينا أنه لا سعادة لها فى الدنيا ولا فى الآخرة إلا إذا فاءت من جديد إلى هدى الحبيب ، أسأل الله أن يرد الأمة إليه ردا جميلاً، إنه ولى ذلك والقادر عليه.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رحمة الحبيب صلى الله عليه وسلم بامته
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: بداية الهداية :: خواطر اسلاميه-
انتقل الى: